:: اراب اون لاين جيمز.. الموقع الأول عربيا في الألعاب الاستراتيجية (آخر رد :شيماء شكرى)       :: برنامج USB Block 1.6.2 لوضع رقم سرى على منافذ اليو اس بى (آخر رد :مروان ساهر)       :: دليل العالم .. دائما هناك حلولاراب اون لاين جيمز.. الموقع الأول عربيا في الألعاب الاستراتيجية (آخر رد :شيماء شكرى)       :: أخبار نجران اليومية عـ(1436هـ)ــام (آخر رد :مساعد)       :: رسالة تتوقع الوضع الاقتصادي وافلاس الكثير من الاثرياء (آخر رد :مساعد)       :: خطبتا الجمعة في المسجد الحرام بمكة المكرمة 30 ذو الحجة 1435هـ (آخر رد :مساعد)       :: خطبتا الجمعة في المسجد النبوي بالمدينة المنورة 30 ذو الحجة 1435هـ (آخر رد :مساعد)       :: دليل العالم .. دائما هناك حلول (آخر رد :شيماء شكرى)       :: مشغل ملفات الميديا والتعديل عليها QuickTime Pro 7.7.6.80.95 (آخر رد :مروان ساهر)       :: دليل العالم .. دائما هناك حلول (آخر رد :شيماء شكرى)      

 
 عدد الضغطات  : 2483
 
 عدد الضغطات  : 3983  
 عدد الضغطات  : 5140

.:: إعلانات الموقع ::.

آل فهـاد مطوعـةٍ كل عايل ... ماأختلف رمايهم في المكربيه
http://www.ha3n.com/up/uploads/images/s3rb-18fd2723cc.gif 4Gq60025.gif (150×60)
http://weeilyam100.com/vb/banar.gif
 
العودة   شبكة قبيلة آل فهاد > .¸¸۝❝شبكة البادية ❝۝¸¸. > شبكة شؤون البادية
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-11-2009, 08:42 AM   #1
مساعد
عــضو خـــاص


الصورة الرمزية مساعد
مساعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : اليوم (01:16 AM)
 المشاركات : 46,514 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown
آخر مواضيعي
افتراضي النباتات والأشجار والأعشاب البرية



بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني الكرام / أعضاء ومتصفحي منتديات آل فهاد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فإن الرياض والفياض والسهول والسهوب


والرمال تحتل مشاحات شاسعة من نجد فإذا أردف الله عليها بالغيث أصبحت رياضا غناء وفياضا فيحاء وسهولا خضراء


وسهوبا زرقاء ورمالا حقباء تزدان بهذه الحلة القشيبة الخضراء حوالي نصف السنة وذلك جزء من فصل الخريف وفصل الشتاء


وجزء كبير من فصل الربيع قبل أن يتلون ثوبها الأخضر ويتحول شيئا فشيئا إلى اللون الذهبي في أواخر فصل الربيع وحلول

فصل الصيف وتتعرى جنباتها في فصل الخريف إلا من شجيرات دائمة الخضرة تنمنم أديمها, هذه البقعة من خير المنتجعات للعرب

الرحل يقضون فيها ما يزيد عن نصف السنة ترتع أنعامهم في أفضل المراعي ويقطنون على المياه الواقعة في وسطها أو حواليها

فصل الصيف وجزء من فصل الخريف لتغشاها أنعامهم, فترعى من رمامها وشجيراتها الخضراء المتورقة كما أنها بالنسبة للقروية

المقيمين من خير المفالي لسوارحهم ويقصدها حواشيشهم لجمع أنواع الكلأ الذي يعلفون منه مواشيهم وسوانيهم ويختزنون منه في الشتاء

ما يكفي إبلهم ومواشيهم في فصلي الصيف والخريف, هذه المراتع الخصبة لها مردود فعلي على على الحياة الاقتصادية وعاملا من

عوامل الاستيطان حيث يتم التنقيب عن موارد المياه حولها ليتم الاستفادة من مراعيها بالصيف وشيئا فشيئا حتى تتحول هذه الموارد

إلى نقاط حضارية من القرى والمدن ومن البقع الخصبة التي ذكرها المؤرخون على سبيل المثال لا الحصر, المروت ونملي وضلفع

والشرف وحمى ضرية والحزن والصمان وحمى فيد وحمى الربذة قال الأصمعي :

( من تصيّف الشرف وتربع الحزن وشتى الصمان فقد أصاب المرعى ) ويقول البكري عن ضرية : ( إنها أرض ميثاء كثيرة العشب )


ويقول الحربي عن الربذة : ( حشيش أخضر لا يجف ولا يتغيّر شتاء ولا صيفا ) وطيب المراعي ينعكس على طيب اللحم يقول ابن الفقيه :

( وأما لحم اليمامة فإنه يطيب لطيب مراعيهم ) هذه لمحات موجزة عما ذكره العلماء عن مراعي نجد وما لم يذكروه أكثر من ذلك بكثير,

فلم يذكروا عنها فيما اطلعت عليه من الكتب إلا أقل القليل على سبيل الاستشهاد فقط ولم يتعرضوا لهذه المراعي الخصبة ونباتاتها

التي تزيد عن مئتي نوع من الأعشاب والحشائش عدا الشجيرات والشجر ولم يذكروا كل الرياض والفياض والسهول والقيعان,

ولم يشيروا إلى هذه المساحات الذهبية والفضية المفروشة على أديمها من الأنفاد, سواء ما يحفها من الناحية الشرقية والجنوبية

والشمالية كنفود الدهناء والربع الخالي, أو ما يحفها من الناحية الشمالية الغربية كالنفود الكبير أو ما يزين وسطها من عشرات الرمال

والأنفاد كنفود السر ونفود الثويرات وعرق سبيع وغيرها, هذه الأنفاد التي تمثل بالإضافة إلى مراعيها وموطئها اللين وشجيراتها

المتورقة حصنا حصينا لمن يلجأ إليها لاتقاء الأخطار والتحصن عن الأعداء فهي من الموانع الطبيعية الممتازة لا يعرف مسالكها غير أهلها

ومن تردد بين كثبانها وغاص في قعورها وسلك خلولها واجتاز عروقعا ونقيانها ولاذ بخبوبها وخبر مواردها, أما المراعي

إذا أسبل الله عليها شاّبيب القطر فإنها تبقى على مدار السنة وحشائشها تتورق خضراء متغطرفة وتستمر شجيراتها خضراء متورقة طيلة

شهور العام وتتميز مراعي نجد كما تقدم بطيب كلئها وأعشابها وحشائشها وشجيراتها الحمضية كالرمث والحمض والروثة والغضا

والشنان والضمران والفرس وينعكس طيب المرعى على اللحم حيث يكون له نكهة مميزة ومذاق جيد ورائحة جذابة وذلك بفضل تلك

الشجيرات الحمضية التي ترعاها كما ينعكس ذلك على السمن المستخلص من زبد ألبانها فتجد للسمن ذفرا مميزا عن مثيلة من غير

المراعي النجدية كما يوجد له في الطعم وتركيزا في العناصر الدهنية, تلك المراعي التي تماز بهذه الصفات بقيت دون أية إشارة كافية

أو عبارة شافية وتحتاج إلى بحث مفصل عن مواقعها وأنواع أعشابها والحشائش والشجيرات التي تنبت فيها وأثر ذلك في الاستقرار حولها

أو المحافظة عليها, وقد شهدت من تزاحم القبائل عليها وحماية أجزاء منها منذ عهد كليب وائل ثم الخلفاء الراشدين

وبعدهم الأمويين والعباسيين وإلى عهد قريب كانت الأحمية تقام في هذه المراعي حتى استغنى الإنسان عن استخدام الإبل والخيل

في الحرب والنقل في مطلع الثمانينات الهجرية الستينات الملادية .

ومع هطول الأمطار في موسمها بإذن الله يخرج الله من الأرض أنواعا كثيرة من النباتات الجميلة لكن الكثير لا يعرفها ولا يعرف أسماءها

وإن عرف أسماءها قد لا يعرف شكلها وبعض الشعراء يذكرونها في قصائدهم

قال الشاعر / محسن بن علي بن جغيثم القريشي السبيعي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته :-


وريح الخزاما والنفل خالطه قيصوم
000 وشوف الجوازي يوم ترعي بإرضٍ قفر


وهذه صور وأسماء لبعض النباتات البرية أتمنى أن تنال إستحسانكم :


الأقحوان :-



البسباس :-



::

الجثجاث :-


::

الجعد :-



::

الحـزا :-


::

العرار :-


::

العشر :-

::

العوسج :-

::

القريص :-

::

النفل :-


::

الخزامى :-


::

الربلة :-

أتمنى أني وفقت في ذلك ومن عنده إضافة فلا يبخل علينا بها والنباتات الفصلية رملية وحصوية حسب تسميات الأهالي لها ففي النفود شتاءا الربلة وهي أكثر النباتات إنتشارا والعيينة والرقم والقحويان الأقحوان والسلم والتربة والعنيق والحوذان والقريص والجثجاث وذلك عدا الرمث والحاذ والغضا بشكل دائم أما الصيف فينبت السعدان والسبط والثمام والنصي والهيثمان والرخم والحلم والمكر والسعف والصمعا والخريط والعراد والضمران والحسك أما التلال الصخرية فتنبت البسباس وهو أكثرها إنتشارا والبقير والخزامى والنفل والأقحوان والعناصل والحنبصيص والحسك والذعلوق والقريص ويسمى القرقاص والحميض والشيح وذلك عدا الأرطى والعرفج والكتاد والعريفجان والعوشز والجمبه واّذان الحمار وتنقسم تلك النباتات إلى خمسة أقسام :

1- الأعشاب العطرية مثل النصي والعرفج والبسباس والقرقاص أو القريص .

2- الأعشاب الزيتية مثل الخزامى والأقحوان والخروع .
3- الأعشاب الطبية مثل الشري والمسمى بالحنضل والبعيثران والعشر والثمام والبسباس والحميض والشيح .
4- الأعشاب العلفية مثل البرسيم البري الحسك وأكثر منه الربلة .
5- أعشاب الخضار مثل القرقاص والحميضاء أو الحميض والبقراء البقير وذعلوق الجمل والذي يضرب به المثل إذ يقال الذعلوق أحلى ما أذوق والبسباس والعناصل جمع عنصلة وقد يسمى البصل البري والحنبصيص . والبرقان تنبت ذكور العشب وإناثه وهذه من النباتات البرية التي تنتشر في صحاري المملكة العربية السعودية ويعرفها الكثير من أبناء هذه البلاد المباركة ويأكل الناس بعضا منها

أسماء بعض النباتات الجبلية :

في البدايه دعونا نتحدث عن الأشجار، شجرة البشام وهي تنبت في الجبال غالباً وهي طيبة الرائحه يتخذ من أعوادها السواك ومن قشور جذعها دباغ الجلود وأحسب أن البيلسان يُخذ منها .

شجرة العصر تشبه البشامة إذا جرحت تخرج منها مادة لبنيه

شجرة البكى أو البكاء ذات شوكة مدببة كالمسمار إذا جُرحت تخرج منها مادة لبنية أيضاً تنبت في الجبال .

شجرة القتاد أو الكتاد ذات أشواك تشبه الكُلاب وتنبت في الجبال أيضاً قال فيها الخلاوي :-

يا طول ما وسدت راسي كتاده 000 من خوفتي يعتاد لين الوسايد


شجرة الضهيان ويشبه القتاد .

شجرة العوسج وتسميها العامة العوشز قال فيها أحدهم :-

العوشزه ما ياقع الحر فوقها 000 ولا فيها لسمحين الوجيه مقيل


وقال اّخر :-

عبد حزومى صيح وأوما 000 شاف العوشز قال قومي

أي أنه رأى أشجار العوسج فظنها أعداء مغيرين عليهم ولعل هذا يعكس حالة الرعب التي كان يعيشها الناس في الماضي وتلك الشجرة لا ظل لها وثمرتها حمراء صغيرة .

شجرة السلم ينبت في السهل غالباً له شوكتين مقرونتين وهي وسيلة دفاع تأكله الإبل وتسمى زهوره البله وفي وادي منيع تلعه اسمها أم السلم نسية أن أذكرها إضافة إلى مكان اّخر بهذا الاسم بين مكة وجدة .

شجرة السْمر وهو يشبه السلم ولكن لونه داكن ومن أجود أنواع العسل الذي يجنيه النحل من زهوره فعسل السمر دواء بإذن الله يعيش شجر السمر على سفوح الجبال وفي السهول، ومن مزاياه أنه ينمو سامقاً بحيث يصل بعضه إلى ارتفاع حوالي 20 متراً، وورقه مفروم إلى وريقات صغيرة، وقاعدته شوكية يصل طول الشوكة أحياناً إلى 5 سنتيمترات، وتبرز في أوقات معينة في العام أزهار صفراء اللون يطلق عليها محلياً ( برم ) تبدو في شكل رؤوس كروية في الفترة من شهر ابريل / نيسان إلى يونيو / حزيران، والمراحل الزمنية السابقة قبل النفط كان السكان يستهلكون من أغصانها كميات لا بأس بها في ( الوقيد ) من أجل الطهي، وسكان الجبال والصحراء لهم الأيدي الطوال في تسويقها على شكل أغصان يابسة، أو يحولونها إلى فحم يحمل على ظهور الدواب وتسير به القوافل، ويطلق على سيرهم للأسواق ( طرشة ) وتنطلق الرحلة في السير أياماً وأسابيع مشحونة بالإثارة لأجل بيعها وقبض ثمنها، وفي هذه الفترة المحصورة من العام يبرز البرم الذي يعد مصدراً رئيسياً لغذاء النحل حيث يتكاثر ويبني خلايا فوق أغصان شجر السمر من أعلى، ويدفع العاملين في مهنة البحث عن الخلايا ممن توارثوها عن آبائهم منذ حقب طويلة إلى قطفها وبيعها ضمن سلع الطرشة، وأهم ما يميز عسل السمر لونه الذي يأخذ اللون الأسود، ولذلك أطلق عليه محلياً عسل السمر .

وهذه المعلومات عن نبات الشفلّح ( اللصف ) والذي أعتقد أن الجيل الجديد قد يجهل مثل هذه النبتة الصحراوية والتي ارتبط اسمها بالصحراء، فلا تذكر كلمة شفلح ( لصف ) إلا ويطير ذهنك إلى البراري، المكان الذي تنب فيه . طبعا هذه النبية تعتبر نبة صيفية لا يظهر ثمرها إلا في عز القيض، مثلها مثل العنب والتمر وبعض الثمار الآخرى فهي تعتمد على حرارة الجو . ولكن الذي أعرفه وبحسب معلوماتي التي قد تكون غير صحيحة أن هناك فرق بين الشفلح واللصف وهو :-

أن الشفلح : نبة متشابه مع اللصف ولكنها صغيرة الحجم ولا تظهر إلا في القرى، يعني داخل القرية أو المدينة وقرب المزارع ولونها الخارجي أخضر والداخلي أحمر وأوراقها خضراء باهتة صغيرة .

أما اللصف : فهو نبتة برية ولا تظهر إلا في البر وخاصة في سفوح الجبال وثمرها أكبر حجما من الشفلح، ويمتاز بالتلون من الأصفر إلى الأحمر إلى الوردي وذلك عند وقت النضوج، أما في حالة بدايته فهو يكون بلون أخضر فقط، وأوراقه خضراء ناصعة اللون وينبت في سفوح الجبال

وتحتوي على بداخل على حب شبيه بحب البرشوم ( الصبار ) طبعا ويكون محاطا ببعض المواد التي هي سبب حرص الجميع على أكله، فما حول تلك الحبوب يكون طعمها لذيذ جدا يميل إلى الحلاوة ولكن احذر أن تقرض تلك الحبوب، فسيتحول فمك إلى نار بسبب حرارة تلك الحبوب .
وقد بحثت عبر عدة مواقع لمعرفة معلومات إضافية عن هذه النبة وأفيدكم بما يلي :

الشفلح : شجر ذو شوك يبلغ طوله نصف متر وأغصانه كثيرة يمتد بعضها على الأرض، وله ثمر شبية بثمر التين، إذا استوى تفلح، وهو حلو الطعم فيه حبيبات صغيرة، وشوكه وورقه يشبه شوك وورق السدر، إلا أنه أشد خضرة وطراوة .

الشفلـح :-

CAPPARIS
يعرف باسم : كبر، قبار، كبار، لصفاف، لصف، شفيح، قطن، سلبو، ورد الجبل، شوك الحمار، اصف، شالم، فلفل الجبل، لوصفة، علبليب، عصلوب، تنضب، ضجاج، سديرو والمحتويات الكيميائية لبنات الشفلح : يحتوي النبات على مواد مرة وجلوكوزيد يعرف باسم روتين وانزيم مايرونيز وأحماض روتيك، ولابريك، وبكتيك وصابونين وقلويد الستاكادرين وسكر وزيوت طيارة مع رائحة تشبه رائحة الثوم وكذلك جلوكوزيدات كبريتية وثماره تؤكل حيث تشبه التين اليابس في الشكل وحتى في الطعم . والجذور تستخدم لخفض سكر الدم . أما الأوراق فيقال إنها تفيد في التهابات الكلى .

الشفلّح : ينبت الشفلّح أو الملاثت في الجلاميد الصخرية وهي شجرة لا ترتفع ولكنها تتمدد وتتسلق بارتفاع قرابة المتر ولها شوك وأوراقها خضراء فاتحة سميكة وناعمة وشبة دائرية منحنية للداخل، وتنتج فاكهة تشبه الكمثري لها ثمرة مثل ثمرة التين وهي حالية الطعم يؤكل لبها، وعند سلخ قشرتها تظهر بداخلها دستات من بذور صغيرة في مادة بيضاء لزجة ولاصقه، وتسقط الأوراق في الشتاء وتبدأ بالإخضرار في الربيع وتزدهر في فصل الصيف . الجزء المستعمل : الأوراق والجذور . الاستعمال : تستخدم الاوراق والجذور في الطب قديما لمشاكل الكلى والمسالك البولية وعسل هذه النبته مفيدا جدا ممن لديهم حرقان في البول ومشاكل في المسالك البولية .
اللصف ( كبار ) كبر من نباتات سيناء البرية الأصيلة خبير الأعشاب والطب البديل / أشرف العناني

الاسم العلمي : Capparis spinosa العائلة النباتية : اللصفية - الكبارية Capparaceaeالأسماء الشائعة والمتداولة : لصف - كبر - قديما كانت الثمرة تسمي تفاح الجن - ورد الجبل - شوكة الحمار - ومن أسماء الثمرة ( شفلج - تفاحة الغراب - ثوم الحية - عنب الحية - تفاح الجن ) الوصف النباتي : شجيرة مشوكة ممتدة ومنبسطة لون أوراقها اخضر فاتح أو مائل للصفرة، سيقانها زاحفة، الجذور تصل إلي 70 سم، الأوراق بسيطة معتقة متبادلة تتمحور الآذنات القاعدية إلي شوكتين خطافيتين، الأزهار بيضاء تميل إلي اللون القرمزي وهي أزهار مدهشة الجمال، الأسدية حمراء تميل إلي اللون البنفسجي، الكأس مكون من 4 سبلات، التويج مكون من 4 بتلات، الثمرة علبة خضراء تتحول إلى اللون الأحمر عند النضج وتتفتح في حالة النضج بواسطة صمام اللب الأحمر، البذور عديدة بنية اللون والتزهير والأثمار : في الخريف والأثمار في أواخر الخريف وبداية الشتاء قال عنها " ابن البيطار " في " مفردات الأدوية والأغذية " ( قشر هذا الأصل أنفع من كل دواء يعالج به الطحال الصلب إذا ورد إلى داخل البدن أيضا بأن يشرب بالخل أو بالخل والعسل ) - ( كذلك يفعل في وجع الورك ) - ( وهو مع هذا يدر الطمث ويحدر البلغم إذا تغرغر به إنسان وإذا مضغه وينفع من الهتك الذي يقع في رأس العضلة وفي وسطها وإذا وضع أيضا قشر هذا الأصل على الجراحات الخبيثة كما يوضع الضماد نفعها أعظم المنفعة ) المواد الفعالة : العشبة من أغني الأعشاب على الإطلاق بالمواد الفعالة وإن كانت جل هذه المواد تتركز في قشرة الجذور مما يؤكد ما سبق وقاله / ابن البيطار عن قشور الجذور جلوكوسينولات ( جلوكوكبارين - جلوكو كليو مارين - جلوكوبيرين - جلوكوكبانجيولين - سنجرين ) - فلافونيات - روتين كويريكيتين - جليوكوبير أنوانوزيد - مواد مخاطية من سكريات الجلوكوز - الأرابينوز والزبلوز - وحمض الجلوكوريورنيك - وستر ويلات مثل بيتا ستيرول وبيتناجليكوسيد - أحماض عضوية مثل الستريك والطرطريك والأوكساليك وكومارينات تانينات وصابونيات - بكتين .

الفوائد الطبية :-

بالإضافة إلي ما قاله / ابن البيطار وسبق ونوهنا إليه :

- لعلاج آلام الأذن تجفف الأوراق وتسحق وتمزج بزيت الزيتون وتستخدم كقطرة للأذن وهذه تفيد ضعف السمع أيضا .

- يستخدم هذا المزيج ككمادات لعلاج النقرس

- مغلي قشور الجذور مدر للبول - قابض - طارد للديدان - مدر للطمث - مقوي - مضاد للإسهال - مضاد للحمي حيث إنه منفث .

- يستخدم مطحون الجذور بطريقة ما كلبخة لعلاج اضطرابات الطحال .

- البراعم الزهرية مطهرة للكلي - مدرة للبول - مقوي في حالة تصلب الشرايين - لعلاج القشعريرة - تستخدم كضمادة للعيون .

- مغلي الثمار طارد للغازات - مقوي جنسيا - لعلاج آلام أسفل الظهر والاستسقاء ( سمي بالكبر لفائدته في علاج آلام أسفل الظهر عند الكبار والمسنين )









شجر السيسبان يشبه الأثل لا شوك له ووجوده قليل .

شجرة العٌشر أوراقها كفيه عريضة تشبه ثمرته من الخارج ثمرة المانجو ولا شوك له أعواده وإن كانت متينه فهي سهلة الكسر .

شجر المرخ ينبت في السهول تأكله الإبل أعواده طرية لدنة لا تكاد تُكسر .

شجرة النبع تنبت في الجبل غالباً يتخذ من أعوادها الخلال فيرتقون بها ما يوضع على بيت الشعر من الضل كالخسف ومنه النفيه والمصْطح وهي تصنع من سعف النخيل ولنبعه ثمرة بها سائل حلو تسمى السرب

شجرة السرح تنبت في السهول ولها صفة الاستطاله إلى الأعلى وكثيرا ما يشبب بها الشعراء كنايه عن النساء وهناك نباتات أخرى هي أقل من الأشجار وأكبر من الحشائش ومنها الطِرف لونه أبيض يتخذ من زهوره وأوراقه وأعواده الطريه حشو المساند والتكايات والوسائد وذلك قبل حلول القطن والاسفنج .

السناء يقولون أنه مكي يتخذ منه مع مواد أخرى دواء شربه يوجد عند العطارين ويشبهه نبات العشرق في الشكل 0

الحرملة من نباتات السهول ذات ورقة رمحية مدببة يتخذ من جذور الصغار منه دواء للمغص بعد تنقيع جذوره في الماء .

الضرم أو الثمام ويشبهه الصبغي يُحش وتجعل منه لفائف وتخزن علف للماشيه .

وكثيرا ما نسمع من كبار السن وأهل الحلال مقولة : ( سبع الحمضات ) فما تعني هذه المقولة ؟ وما هي النباتات التي تقع ضمن هذا التصنيف ؟ في الحقيقة أن هذه المقولة كناية عن تعدد وكثرة الحمض، مثل كلمة : ( سبع القبايل ) أي الكثير من القبائل والحمض هي النباتات والشجيرات المالحة الطعم وإذا كتب الله واجتمعت في مكان واحد وهذا قليلا ما يحدث يقال : أن هذا المكان يحتوي على سبع الحمضات أي يحتوي على أنواع كثيرة من الحمض ومن أشهر أنواع الحمض التي يتم تصنيفها ضمن هذه المقولة :-

العجرم : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .

الرمث : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول والفياض وله رائحة نار ودخان زكية .



الشعران : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .

الضمران : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .


العراد : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .

الغضراف : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .

الرغل : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في السهول .


الغضا : نبات صيفي ( من الشجيرات ) ينبت في سهول عالية نجد .


يقال : ( أنا أشهد أن الإبل من الحمض والحمض منها )

الربل :-
الرَّبْلُ من النباتات البرية الحولية ( التي تنبت كل سنة من جديد ) لكنها تظهر في السنة عدة مرات فقد رأيتها تنبت في أواخر الشهر الخامس والمطر قد انقطع في الشهر الرابع ورأيتها في الشهر التاسع قبل بدء المطر تنبت تحت شجر الخذراف .
الرَّبْل واحدتها ربلة من عائلة لسان الحمل ( Plantaginaceae ) لها أوراق رمحية كاملة الحافة يغطيها شعريات حريرية، وتخرج الأوراق من ساق النبات القصيرة قرب سطح التربة ويخرج من وسطها الشماريخ الزهرية ذات العنق الطويل التي تحمل الأزهار في شكل سنبلي في نهاية الحامل الزهري ويغطي أوراقها شُعَيْرات حريرية، وتظهر أزهارها مابين شهر فبراير وأبريل وهي بلون بني مخضر وتنتشر الرَّبْل في كثير من البلدان العربية كمصر والأردن وفلسطين والجزيرة العربية والعراق وسوريا وكذلك إيران وتركيا وقبرص وتعتبر الرَّبْل من النباتات الرعوية الجيدة لجميع الحيوانات وخاصة الأغنام والماعز ولقد ورد في القاموس المحيط : ( والرَّبْلُ : ضُروبٌ من الشَّجَرِ يَتَفَطَّرُ في آخِر القَيْظِ بَعْدَ الهَيْجِ بِبَرْدِ اللَّيْلِ من غَيرِ مَطَرٍ ورَبَّلَتِ الأَرْضُ وأرْبَلَتْ : أنْبَتَتْهُ، أو كَثُرَ رَبْلُها وأرْضٌ مِرْبالٌ : كثيرَتُها ) وورد في كتاب لسان العرب التالي : ( والرَّبْل : ضروب من الشجر إِذا بَردَ الزمان عليها وأَدبر الصيف تَقطَّرَت بورق أَخضر من غير مطر، يقال منه : تَرَبَّلت الأَرض )

ابن سيده : ( والرَّبْل ورق يتفطر في آخر القيظ بعد الهَيْج ببرد الليل من غير مطر، والجمع رُبول؛ قال / الكميت بن زيد الأسدي يصف فِراخ النعام :-

أَوَيْنَ إِلى مُلاطِفةٍ خَضُودٍ 00 لمَأْكَلِهِنّ أَطْرافَ الرُّبُول


ورَبْلٌ أَرْبَلُ : كأَنهم أَرادوا المبالغة والإِجادة؛ قال الرّاجز :-

أُحِبُّ أَنْ أَصْطادَ ضَبّاً سَحْبَلا ووَرَلاً يَرْتادُ رَبْلاً أَرْبَلا

وقد تَرَبَّل الشجرُ؛ قال ذو الرمة :-

مُكُوراً ونَدْراً من رُخامَى وخِطْرةٍ 000 وما اهْتَزَّ مِن ثُدَّائِه المُتَرَبِّ

وخرجوا يَتَرَبَّلُون : يَرْعَوْن الرَّبْلَ ورَبَلَت الأَرضُ وأَرْبَلت: كثر رَبْلُها، وقيل : لا يزال بها رَبْل وأَرض مِرْبال : كثيرة الرَّبْل )

الصورة التالية تبين بداية ظهور الشماريخ الزهرية :-





الصورة التالية تبين ارتفاع الشماريخ الزهرية فوق الأوراق :-



الصورة التالية التقطت في 23/5/2002 ولا يزال النبات أخضر :-



الرقروق :-

نبات ربيعي معمر مشابه للعرفج الصغير ينبت في الأراضي الصلبة والسهول، أوراقة صغيرة مستطيلة شبة دائرية ويرتفع إلى قرابة 40 سم ويصل قطرة إلى 40 سم وهو من الأعشاب المصاحبة لفطر الكمأة ( الفقع )



القليقلان :

نبات ربيعي موسمي حار ينبت في السهول والأراضي الصلبة، له سنبلة مثمرة ترتفع إلى قرابة 20 سم وأوراقه شبة دائرية مشرفة في أسفلها وبذورها داخل جراب دائري .



الرمث :-
" ذآنينُ لا رِمْثَ لها " مثل عربي قديم ذكره الميداني في مجمع الأمثال وقال : ( الذؤْنُون : نَبْت، والرِّمْث : مَرْعى الإبل من الْحَمْض، وهذا الذؤنون يثبت في الرمث يضرب للقوم لا قديم لهم، ولا يُرْجَى خيرُ مَنْ لا قديم له ) ويسمى في بعض اللهجات العويهرة والصورة التالية تبين كيف ينبت الذئنون من بين الرمث حيث يعتمد على جذوره :-


والرمث من أشجار الحَمْض ويعتبر من الشجر المعمر ويبلغ ارتفاعه 60 سم وسيقانه خشبية متفرعة من القاعدة وأوراقه حرشفية زيتونية اللون وقد تظهر الأوراق باللون البنفسجي وأزهاره تظهر في سبتمبر وأكتوبر وتنتشر رائحة أزهار الرمث بقوة في أرجاء المكان كله في هذين الشهرين مما يخلق جواً ممتعاً لمن إعتاد لهذه الرائحة المميزة وتظهر الثمار نهاية شهر أكتوبر ونوفمبر وهي بشكل دوائر شبه شفافة وينمو النبات من جديد بعد سقوط المطر :-


والصورة التالية تبين تغير لون ورق الرمث إلى اللون الإرجواني :-


والصورة التالية تبين شكل شجرة الرمث :-


يقول ابن منظور في لسان العرب : ( الذُّؤْنُونُ والعُرْجُون والطُّرْثُوث من جنس : وهو مما ينبت في الشتاء، فإِذا سَخُنَ النهار فسد وذهب . وقال غيره : ( الذُّؤْنون نبت ينبت في أُصول الأَرْطى والرِّمْثِ والأَلاء، تنشقُّ عنه الأَرض فيخرج مثل سواعد الرجال لا ورق له، وهو أَسْحَمُ وأَغْبَر، وطرفه مُحَدَّد كهيئة الكَمَرة، وله أَكمام كأَكمام الباقِلّى وثمرة صفراء في أَعلاه )


والصورة التالية تبين شكل شجرة الرمث وهي محملة بالأزهار الصفراء الصغيرة :


والصورة التالية تبين شكل أزهار الرمث :-


والصورة التالية تبين شكل شجرة الرمث وهي محملة بالأزهار المجنحة وقد بدأت تنمو من جديد بعد سقوط المطر :-


والصورة التالية تبين شكل ثمار الرمث :-


والصورة التالية تبين الذآنين عن قرب :-


والصورة التالية تبين أن الذآنين قد تنبت قريباً من الرمث :-


ومن النباتات السامة غير الصالحة للأكل حتى نأخذ الحذر منها ونبداً بالفطريات السامة :-
حيث تنمو بعد هطول الأمطار الربيعة، ويظهر على سطح الأرض ورأسه كبير ومستدير ولونه أبيض وإذا نزعت قشرته الخارجية ظهر منه مسحوق ناعم، بني اللون ويتطاير بالهواء ويجب أن تفرق بينها وبين العرجون وتشرح لأهلك وزملائك الفرق بينهما :-


العشر :-
وهو سام وله عصارة حليبية تشاهد بوضوح في الصورة وقد استعملت العصارة عند البدو لعلاج الثعلبة


أم لبينة وتسمى أيضا لبن الحمارة :-

وهي مثل سابقتها لكن لم تستعمل لأي علاج ويظهر السائل الحليبي عند كسر أحد أغصانها


الحرمل :-

وهو نبات حليبي سام حتى الحيوانات تبتعد عنه وهو موجود بكثرة في الصحراء


السيكران :-
وأوراقه سامة وقاتلة إذا أكلت أو استعملت بكمية كبيرة فهي تؤثر على القلب


الحنظل أو الشري :-
وهو نبات مدّاد على سطح الأرض وجميع أجزاء النبات سام للإنسان وخاصة لب الثمرة ولا ينصح بالمشى عليه بدون حذاء، وتحبه الماشية مثل الغنم لأنه يقطع ظمأها فبعد أكله لا تطلب الماء بعده

الخروع :-
وبذوره سامة جداً


الأرطى :-
نبات صحراوي معمر من الفصيلة الراوندية ( Polygonaceae ) ينبت في الأرض الرملية وهو كثير في الدهنا، والربع الخالي، والمنطقة الشرقية، وقد يصل ارتفاعه إلى المتر والنصف وقد أدت كثرة احتطابه الجائر إلى اختفائه من بعض الأماكن وجذوره طويلة عميقة، وأغصانة الجديدة خضراء بينما الأغصان القديمة تكون بيضاء وليس له ورق وإنما له هدب طوال ناعم، كما أنه ليس له شوك، وله أزهار بيضاء، وثمرته كروية الشكل مغطاة بشعر ناعم، ولونها أحمر، في بعض الأشجار، وأصفر يميل إلى الخضرة في أشجار أخرى، ولزهور الأرطى وثمره رائحة طيبة جدا تزهر الأرطى في مارس وأبريل وتسقط زهوره وثماره سريعا قبل اشتداد الحر، وجذور الأرطى حمراء والأحمر هنا هو القشرة التي تغطي الجذر وليس باطن الجذر، وبمجرد خدش هذه القشرة يرى اللون الأحمر ويستخدم العرب جذوره لدباغة الجلود وخاصة القرب وأوطاب اللبن، حيث تبقى نكهة الأرطى في الماء أو اللبن، وهي نكهة مستحبة، ويكون لون الجلد المدبوغ أحمر شديد الحمرة والأرطى من الأشجار التي تحدث عنها العرب كثيرا لأهميتها في حياتهم فحطب الأرطى من أنواع الحطب الجيد، فناره تدوم طويلا، كما أن رائحة دخانه مقبولة وغير مستنكره وأترككم مع صور نبات الأرطى الجميلة :


والصور التالية لنبات الأرطى عن قرب وقت الإبراض :-













وهذه صوره نادره جدا :-

والعرجون الاسم العلمي : Podaxis pistillaris وهو من الفصيلة : البوداكسية : POAXAEAE والأسم العربي : العرجون وهو فطر ينمو على سطح الأرض في الأراضي الرملية وشبه الطينية يبدو له رأس بيضاوي يصل طوله الى 30 سم تقريباً ذو لون أبيض يتحول إلى لون أسود عندما ينضج يؤكل العرجون وهو غض في أول نباته وهو نبات بري ينمو في الصحراء بعد سقوط الأمطار وتحت درجة حراره معتدلة يعني ما يطلع مع البرد الشديد والعرجون نبات فطري أبيض اللون لامع يحب أكله بعض مرتادي البر حيث يعد من النباتات الفطرية غيرالسامة ويقول هواة البر وهواة أكل العرجون بالذات أن تناوله يتم بعدة طرق منها الشواء على الجمر أو السلق حيث تتم إضافة الملح إليه بعد فتحه عقب الشواء أو السلق ومنهم من يطبخه مع الشوربة ومنهم من يكبسه مع الأرز :

























هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف


 
 توقيع : مساعد

اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرضا.


رد مع اقتباس
قديم 10-12-2009, 09:47 PM   #2
1000هادي
عضو شرف
خـــــــيل وليـــل


الصورة الرمزية 1000هادي
1000هادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 64
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : 08-13-2011 (05:44 AM)
 المشاركات : 4,117 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
آخر مواضيعي
افتراضي



مساعد الله يعطيك العافيه على الصور والمعلومات عن الاعشاب والمراعي البريه -


 

رد مع اقتباس
قديم 10-13-2009, 04:16 PM   #3
مساعد
عــضو خـــاص


الصورة الرمزية مساعد
مساعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : اليوم (01:16 AM)
 المشاركات : 46,514 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown
آخر مواضيعي
افتراضي



شكراً لك اخي الكريم | الفهادي على المرور وحياك ربي ::


 

رد مع اقتباس
قديم 03-18-2011, 11:15 PM   #4
مساعد
عــضو خـــاص


الصورة الرمزية مساعد
مساعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : اليوم (01:16 AM)
 المشاركات : 46,514 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown
آخر مواضيعي
افتراضي



يرفع للمشاهدة 0


 

رد مع اقتباس
قديم 03-19-2011, 06:55 AM   #5
عبد الله بن عبد الرحمن الفهادي
عــضو ذهــبي


الصورة الرمزية عبد الله بن عبد الرحمن الفهادي
عبد الله بن عبد الرحمن الفهادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 555
 تاريخ التسجيل :  Mar 2008
 أخر زيارة : 07-28-2013 (02:47 AM)
 المشاركات : 1,494 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Darkkhaki
آخر مواضيعي
افتراضي



مساعد الله يعطيك العافية موضوع شامل وكامل 0


 

رد مع اقتباس
قديم 07-19-2012, 02:26 PM   #6
مساعد
عــضو خـــاص


الصورة الرمزية مساعد
مساعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : اليوم (01:16 AM)
 المشاركات : 46,514 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown
آخر مواضيعي
افتراضي



عبد الله بن عبد الرحمن الفهادي شكراً لك على المشاركة .


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2013, 02:55 AM   #7
مساعد
عــضو خـــاص


الصورة الرمزية مساعد
مساعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : اليوم (01:16 AM)
 المشاركات : 46,514 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown
آخر مواضيعي
افتراضي



شكراً لكم جميعاً على المشاركة والمشاهدة .


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن » 08:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010